عشيق الأميرة ديانا الجراح الباكستاني حسنات خان يعود إلى إنجلترا

  آآآيـــAYAـــ منذ 1955 يوم عام 6499 1

عشيق ديانا المشهور والذي كانت تقول عنه أنه حبها الحقيقي والوحيد، جراح القلب الباكستاني حسنات خان، عاد إلى إنجلترا بعد غياب.

قصة الغرام بين الأميرة والطبيب إنتهت بالفشل لأنه رفض أن يتزوجها، كما قال العديد من أصدقائه، بسبب الإختلافات الإجتمعاية بينهما، وقد عاش وحيداً ومتوحداً بعد وفاتها إلى أن قبل بأن يتزوج من فتاة تعرف عليها من العائلة ولكن الزواج إنتهى بالطلاق بعد أشهر قليلة.

وكما هو معروف فإن إبني ديانا كانا يستلطفان حسنات حتى أنهما دعياه لحضور مراسيم تشييه جثمان الأميرة.

حسنات عاد لبيدأ من جديد في عيادة خاصة في إنجلترا ورغم كل الفترة التي مرت عالى وفاة الأميرة إلا أنه ما زال يحافظ على كل أسرارهما، رغم كل الإغراءات المالية التي دعته إلى نشر كتب عن علاقته بها.


إضافه رد جديد رد سريع
مجموع التعليقات (1)
مش رح يخلو بحالو .. بكرة بيحكي كل اللي عندو ...

مواضيع ذات علاقة

مشاركات ذات علاقة