"أورانج" تستغني قريباً عن أكثر من 1000 موظف

عام . jolicoeur منذ 9 سنوات و 2 شهور 180 0

ذكرت مصادر مطلعة في أورانج-الخط الثابت أن النية تتجه إلى الاستغناء عن خدمات أكثر من 100 موظف ما بين فنيين وموظفي مركز الاتصال (Call center)، وذلك عن طريق إحالة جزء منهم إلى العمل مع شركات متعاقدة مع اورانج، والاستغناء مباشرة عن خدمات الباقين، على أن تنتهي العملية قبل نهاية هذا العام.



وقالت المصادر أن القطاع الفني كاملاً، والذي يصل عدد موظفيه إلى 1000 موظف، سيتم إنهاء عقوده، وإحالة الموظفين فيه إلى المقاولين الذين يعملون مع أورانج. وهؤلاء بدورهم سيتفاوضون مع الفنيين على عقود جديدة، مما يعني فقدان هؤلاء الفنيين لامتيازات وظيفية كبيرة، عدا عن توقعات بتلقيهم عروضاً لرواتب أقل بكثير، خصوصاً مع فارق القوة بين الشركة الأم، اورانج، والمقاولين الذين يتعاملون معها.



وتشمل حملة الاستغناء عن الخدمات قطاعات واسعة في الشركة، من بينها موزعي الفواتير، والعالمون في مراكز الدعم (Call center)، وهم المسؤولون عن تشغيل أرقام الاستعلامات المختلفة (1212، 1214، 1215).



وتحاول شركة أورانج الاستفراد بالعمال عن طريق تقسيمهم إلى قطاعات. وتتم مقابلة العمال على شكل مجموعات صغيرة مكونة من عدد منهم لا يزيد عن 10، وتحاول تحديد الصورة النهائية لقراراتها بناء على هذه المقابلات.



وترى بعض التوقعات أن أورانج لن تصرف للموظفين الذين تنهي عقودهم أكثر من راتب 6 شهور، وتتركهم للمقاولين. فيما رأت توقعات أخرى أقل ترجيحاً أن شركة أورانج قد تلجأ إلى إرضاء هؤلاء –وخصوصاً قطاع الفنيين- بتعويضات كبيرة نسبياً.



وعلم موقع "كل الأردن" أن قطاع الفنيين تحديداً أوصل رسائل واضحة لإدارة الشركة أنهم لن يتركوا الأمور تمر بسلام إذا لم تتم تسوية أمورهم بطريقة مرضية. وهذا ما يجعل الأمور مفتوحة على إضرابات واعتصامات وتعطيل للعمل إذا لم تتجاوب معهم الشركة.



يذكر أن عوائد الشركة للعام 2008 تجاوزت 400 مليون دينار أردني.

إضافه رد جديد
مجموع التعليقات (0)