التغذية الحية

إضافه رد جديد

أفلام رعب مستوحاة من قصص واقعية , افلام رعب ليست خيالية

 

ربما نرى فيلماً اجتماعياً أو حربياً أو تاريخياً مأخوذاً عن قصة حقيقية، أما أفلام الرعب فنعرف أنها محض خيال، ولكن هذا ليس صحيحاً على الدوام، فهناك العديد منها أخذ عن حدث حقيقي وتمت معالجته بشكل أو بآخر ..

 

Lost Signal

يحكي الفيلم عن ثنائي شاب يدعى كيفين، وفتاة تدعى تيفاني مايثوز كانا يشاركان في احتفال بحلول العام الجديد ليلاً، ولكنهما يبتعدان ليذهبا داخل غابة، فيجدا نفسيهما يحاربان من العناصر الطبيعية كما لو كانت أرواحاً شريرة تطاردهما أثناء محاولتهما للخروج من تلك الغابة. الفيلم مأخوذ عن قصة حقيقية حدثت بالفعل لثنائي حقيقي. وهو من بطولة آل سانتوس، وساندرا ماكوي، وبرايان ماكنامارا.

The Exorcist

أفلام مستوحاة واقعية large.jpg

 

في عام 1816 يجمع الشاعر لورد بيرون مجموعة من أصدقائه وخطيبته في قصر. ويبدأون في سرد قصص مرعبة عن الأشباح ويتوهمون بعض الظواهر غير الطبيعية التي تعد تجسيداً واضحاً لمخاوفهم. القصة الحقيقية تقضي بأنه في عام 1816 قام الشاعر بيرسي شيلي وخطيبته بزيارة اللورد بيرون في فيلته بسويسرا، وبسبب المطر ظل الثنائي في منزل بيرون يتناقشان عن تصوير الموت ويقرأن قصص الرعب الألمانية، ثم اقترح بيرون أن يبدأ كل شخص منهما في كتابة قصة عن ظواهر خارقة للطبيعة فخرجت ماري شيلي برواية فرانكنستاين الشهيرة، بينما كتب بيرون رواية تبناها لاحقاً الكاتب الإنكليزي ذو الأصول الإيطالية جون ويليام بوليدوري وخرجت باسم “The Vampyre”.

The Mothman Prophecies

أفلام مستوحاة واقعية large.jpg

 

وتدور أحداث الفيلم حول المراسل الصحافي جون كلين الذي يضل طريقه أثناء القيادة في مدينة بوينت بليزانت الأميركية ليقابل كائن له جناحين يعرف باسم موثمان والذي يعتقد أن ظهوره ينبئ بوقوع كارثة، وبالفعل بعد ظهوره انهار الجسر الممتد عبر نهر أوهايو والمؤدي لمدينة بوينت بليزنت. القصة الحقيقية كانت حول تلقي العديد من البلاغات عن رؤية كائن ضخم غير معروف المعالم ويلقب بالموثمان والذي ظل يظهر طوال 13 شهراً في الفترة بين عامي 1966 و1967 وفي 15 ديسمبر انهار جسر سيلفر بريدج الذي يصل أوهايو ببوينت بليزنت متسبباً في وفاة 46 شخصاً.

An America Haunting

أفلام مستوحاة واقعية large.jpg

 

تدور قصة الفيلم حول رجل يمتلك أرضاً يعيش بها مع أسرته يعاني بسبب قيام كائنات وأرواح خفية باستهدافه وتعذيب أسرته خاصة ابنته الصغيرة. ويستند الفيلم على قصة يرى الكثيرون أنها خيالية بالرغم من أن أسماء الذين وردوا بها كانت حقيقية. القصة تدور في بداية القرن التاسع عشر في ولاية تينيسي الأميركية حول جون بيل الذي تسمم على يد أشباح.

The Exorcism of Emily Rose

أفلام مستوحاة واقعية large.jpg

وتدور قصة الفيلم حول محاكمة قسيس بسبب وفاة فتاة تدعى إيميلي روز في أعقاب قيامه ببعض طقوس طرد الأرواح الشريرة التي كانت تسكن جسدها. وخلال الفيلم نرى القسيس يتذكر ما حدث والسلوكيات الغريبة التي كانت ترتكبها روز قبل وفاتها. القصة الحقيقية تحكي عن فتاة ألمانية تدعى أنليز ميشيل كانت في الـ16 من عمرها في عام 1986 حين ظهرت عليها أعراض مس شيطاني وأرواح شريرة، وطوال 4 أعوام ظلت تعاني اضطرابات سلوكية وشلل مؤقت وفقدان حاد للشهية. استمر ذلك إلى عام 1975 عندما قام قسيسان بعمل بعض طقوس طرد للأرواح الشريرة طوال 10 أشهر، فتوفت من فرط الجوع في يوليو 1976 بعد 10 أشهر بلا طعام. تمت محاكمة والديها والقسيسين وحكم عليهم بالسجن 6 أشهر.

 


اذهب إلى: 
مجموع التعليقات (0)

مواضيع ذات علاقة

 

مشاركات ذات علاقة

 

معلومات المحرر

186702  Points
3078  موضوع
0  تعليق

لوحة المعلومات

منتديات : أفلام سينمائية

4832  موضوع
4533  رَد
108  وسائط متعددة مرتبطة

 المراقبين:

المنتديات

نجومنا

مشاركات مقترحة