¤ღ خلقـــت وفـــي قلبـــي حــب النســــاء ღ¤

 
 

خلقـــت وفـــي قلبـــي حــب النســــاء

 

 

 

كــل يــوم أعيــش حبـا جــديـدا ويكــون فـي نظــري هــراء

وأعشـق الضحـك واللعـب واللهـو وأحب العــزة والكبــرياء

ولم أفـرق في حياتي بين فتاة بيضاء كانت أم شقراء أم سمراء

فكـلـهــن كــن فــي رأي كأسنـــان المشــط ســـواء بســـواء

إلـــى أن لقبــت لقبــا بأنــي محطــم قلــوب العذارى الأبرياء

 

إلــى أن رأيــت ضبيــة وكأنهــا نجــم ساطــع فـــي السمــاء

سألت عن أسمها قالوا ...

أسمها يبقى إلى أن تزول السماوات والأرض لأنها حسناء النقاء

شغف قلبي بها ولم ينم من يومها إلا إذا سمع النداء

نداء قلب مغرم معذب ونظرة منها له تكون هي الشفاء

وعلمت حينها أن الحب ليس فقط لم كانوا أقوياء

ولا يحصر أيضا على كبير أو صغير أو قوي أو من كان من الضعفاء

 

قفز قلبي إليها وسبق موطئ قدمي راجيها منها حبا كحب الأتقياء

ردته قائلة ما أنت إلا أخ لي فاضل وكلكم عندي سواء

وكأن هذا الرد غضب علي قد بعث ممن سموا بأهل السماء

غضب من شدة وطئه قد أزال عن الأرض البناء

فضج في أعماقي صوتا كاد يخرق الجوزاء في العلياء

فأنا الذي أنزل الغيث بكلامي من الغمامة السوداء

وأنا الذي بعيوني كسرت سيوف أقوى وأشرس الأعداء

 

وذهلت قائلا ...

أتصدني من كانت لي الدنيا والهواء؟

أتصدني من كانت علاج قلبي وشفائه من كل داء؟

أتصدني من أحببتها وسط كل هذه العلاقات الكثيرة الصماء

أتصدني فتاة بيضاء ناعمة وكأنها البدر في الليلة الظلماء؟

 

وتمر بي الليالي وكيف النوم فيها وفي أعماقي هم الكربلاء

وقررت أن أعيش تجربة أنسى من خلالها من سميت بحسناء النقاء

فلم أفز إلا بالفشل والهرب من هاتيك العلاقة ذات البصيرة العمياء

لا أدري أحب هذا أم انه قد ضاع مني ملامح الأغراء

 

وصرت أتسائل أين التي أثلجت لي صدري وأبعدت عني العناء

أين التي حبست دمعي وحلقت بي بعيدا في الفضاء

أين التي بعثرت الأفراح والأطراح في قلوب من مثلي من التعساء

أين التي لأجلها أتعطر وألبس أحلى وأجمل الرداء

وصرت أعيش حياة بعدها لا يعيش فيها إلا الأشقياء

وأصبح قلبي مشققا وكأنه سطح أرض جرداء

وعبست عبسا حتى أصبحت سيوف عيني كالكثبان في الصحراء

 

سألت قلبي حينها ...

كيف تذكر من قاتلت حبك بأمواج بحرها الظلماء

فأجاب قائلا ...

أنا لا أدرك إلا حقيقة واحدة

وحبا واحدا لحبيبة واحدة

وقصيدة واحدة

وبسمة ودمعة ولغز حله وسره حسنااااء الصفاء.

 

 

تحياتي

رحيل القمر

 
 
 

. . 2297 . 19
إضافه رد جديد
التعليقات 19

مجموع 0 تقييم 0.00

جميلة جدا ــــ وفقك الله
29/02/2012 09:40 AM
مجموع 0 تقييم 0.00
بالتوفيق سامي
29/02/2012 10:05 AM
مجموع 0 تقييم 0.00
كلمات جميلة يسلموو
29/02/2012 02:22 PM
مجموع 0 تقييم 0.00
كلمات كثير رائعه ويسلمو كثييييييييييييييييييير
29/02/2012 03:10 PM